فيسبوك فيسبوك
يوتيوب يوتيوب
تويتر تويتر
واتساب WhatsApp
انستقرام instagram
تيليجرام instagram
RSS instagram

حركة ، الحرية ، والتغيير ، اخبار ، حدث وتحليل ، من الصحافة ، الفكري السياسي ، وثائقيات ، دراسات

حركة الحرية والتغيير
الأربعاء 25/ربيع الأول/1439 هـ 2017/12/13 م / آخر تحديث : 22:47:16 مكة المكرمة
آخر الاخبار دعوة تطبيعية رسمية .. وزير نقل‏ الاحتلال يكشف عن مشروع قطار الحجاز مع المملكة السعودية     الرشودي حرا بعد ان بلغ الثمانين في السجن من هو ولماذا؟     في خطوة مفاجأة... اطلاق سراح أكبر سجين سياسي في السعودية     العلاقات السعودية الإسرائيلية والخيارات المفتوحة..     «السيّد» يخنق صفقة العصر الكبرى     صحيفة : محمد بن سلمان في ورطة بسبب الوليد بن طلال     وزير استخبارات الاحتلال يدعو محمد بن سلمان لزيارة تل أبيب عبر منبر سعودي!     محمد بن سلمان لمحمود عباس: ستنهمر عليك الأموال في حال..     مصدر يمني: السعودية ارتكبت مجزرة بحق أسرى تابعين لها     هافينغتون بوست القيادة السعودية تدفع بلادها نحو الهاوية     المعتقل علي عويشير 823 يوماً بين عذابات الزنازين السعودية دون محاكمة     في بلد الذهب الاسود ..عدد هائل من السعوديين يتقدمون بطلبات رسمية للحصول على دعم مالي!     ترامب وابن سلمان.. هل انتهى شهر العسل؟     سلمان يكشف الاحوال المخزية لمن سلطته السعودية على رقاب اليمنيين     انعكاسات فشل السياسة الخارجية لابن سلمان على المواطن    

بعد شهر من حملة الاعتقالات العدد يصل الى العشرات والمصير مجهول

التاریخ : 2017-10-09 03:13 PM
-
+
بعد شهر من حملة الاعتقالات العدد يصل الى العشرات والمصير مجهول
  • ٤٢٥
  • ٠

 

ذكر ناشطون في مواقع التواصل الاجتماعي ان عدد الذين تم اعتقالهم في الفترة الاخيرة تجاوز المئة بعد شهر من أكبر حملة اعتقالات في السنوات الاخيرة تشنها السلطات  .

صحيفة غارديان البريطانية وصفت هذه الحملة بأنها ككرة الثلج التي تكبر يوما بعد يوم وتتوسع دون أي حصيلة توثق عدد المعتقلين.

فمنذ التاسع من سبتمبر/أيلول الماضي شن جهاز أمن الدولة حديث التأسيس حملته باعتقال عدد من أشهر الدعاة والخبراء، بدأت بالداعية الشهير سلمان العودة، ثم الشيخ عوض القرني، فالدكتور علي العمري، والخبير الاقتصادي عصام الزامل،والباحث حسن المالكي لتتوسع الحملة وتشمل بعدها العشرات من الدعاة والنشطاء والمفكرين وأصحاب الرأي وإعلاميين وقضاة، ووصلت حد اعتقال مسؤولين كبار في وزارة العدل.

كما أغلقت السلطات قناة فور شباب التي يديرها الدكتور علي العمري، وأفرجت عن معتقلين بعد تعهدهم بعدم الكتابة أو الحديث في الشأن العام.

وفي سياق لا يبدو مرتبطا بالحملة، تحدث نشطاء عن اعتقال عبد العزيز بن فهد الذي انتقد ابناء عمومته وصعود بن سلمان، وبعضها كان موجها بشكل غير مباشر للحكم وحلفائه.

 من جهتها قالت صحيفة واشنطن بوست أن الاعتقالات الاخيرة في السعودية لم تقم بها وزارة الداخلية وإنما جهاز أمني جديد تأسس في يوليو – تموز الماضي بأِسم "رئاسة أمن الدولة" تابع للديوان الملكي.

وبدا للمراقبين أن جهاز أمن الدولة يكرس مرحلة غير مسبوقة لترسيخ ما اطلق عليه نشطاء "مملكة الصمت"، تمهيدا لتولي ولي العهد محمد بن سلمان مقاليد الحكم في المملكة خلفا لوالده ، وفقا لما ذكرته وسائل إعلام أجنبية وما يردده ناشطون وحسابات اعتادت على نقل خفايا ما يدور في البلاد .

وعلى الرغم من وجود حسابات وصفحات كثيرة على مواقع التواصل الاجتماعي اعتادت نقل أخبار الاعتقالات اليومية ، فإن حسابا جديدا ظهر للعلن مع انطلاق حملة الاعتقالات ويحمل اسم "معتقلي الرأي"، حيث جمع خلال أقل من شهر أكثر من 61 ألف متابع، غالبيتهم من المواطنين ، وبات المصدر الأساس لأخبار الاعتقالات اليومية في المملكة.
من جهة اخرى صرح احد ابناء الشيخ العودة بأنهم لا يعلمون اي شيئ عن والده وان اخباره باتت مقطوعة منذ اعتقاله رغم مرور اسابيع على ذلك.

 

ارسل تعلیقك

: : :

 

عدد التعلیقات: 0

جمیع التعلیقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن راي إدارة الموقع