فيسبوك فيسبوك
يوتيوب يوتيوب
تويتر تويتر
واتساب WhatsApp
انستقرام instagram
تيليجرام instagram
RSS instagram

حركة ، الحرية ، والتغيير ، اخبار ، حدث وتحليل ، من الصحافة ، الفكري السياسي ، وثائقيات ، دراسات

حركة الحرية والتغيير
الاثنين 2/ربيع الأول/1439 هـ 2017/11/20 م / آخر تحديث : 11:23 مكة المكرمة
آخر الاخبار العجز في الميزانية يتواصل للفصل السادس على التوالي     ما الذي يقصده بن سلمان بالإسلام المعتدل؟!     السعودية تستعيض عن هزيمتها في اليمن بفتح حروب جانبية     المملكة السعودية ترعي تجمعا جديدا لقبائل ’’قحطان’’ ضد قطر باستخدام بن سحيم     جنون بن سلمان : اعتقل 30 من نساء الأمراء وهذا ما فعل بهن..     الصحف الألمانية تهاجم السعودية      تفاصيل حملة التطهير بالحرس الوطني.. وهذا سر اختيار «بن عياف»     الكاتبة الشهال :السعودية: ولي العهد ونصحاء السوء!     أزمة سعودية ألمانية بسبب الحريري.. وبرلين تتوعد الرياض     واشنطن تعتزم التسريع في تعزيز الدفاعات الجوية السعودية لمواجهة الخطر الإيراني     تقارير إعلامية: الرياض للمعتقلين: "حرياتكم مقابل أموالكم"     الكيان الصهيوني والكيان السعودي : توام استعماري سري لماذا يتم إظهاره الان ؟؟     تفاصيل عن تعذيب متعب بن عبد الله وخمسة أمراء آخرين في السعودية..     مِن حكم العائلة إلى حكم الفردْ: ديكتاتور السـعوديّة     النخب الأميركية... بن سلمان طائش وآل سعود لن يصمدوا    

تفاصيل ما جرى للحريري لحظة هبوطه في الرياض..

التاریخ : 2017-11-10 01:39 PM
-
+
تفاصيل ما جرى للحريري لحظة هبوطه في الرياض..
  • ٣٩١
  • ٠



شكك الكاتب البريطاني روبرت فيسك في أن تكون استقالة رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري قد أُعد لها سابقاً، وقال إنه قبل ذهابه للسعودية كان يُخطط لعقد لقاءات مع شخصيات دولية.
ونشر فيسك في جريدة الإندبندنت البريطانية مقالاً بعنوان: "استقالة سعد الحريري من رئاسة الوزارة اللبنانية ليست كما تبدو"، وأشار فيه إلى أن الحريري قبل توجهه للرياض، كان قد خطط لعدة مقابلات مع مسؤولين في البنك الدولي وصندوق النقد الدولي، علاوة على عدة اجتماعات بخصوص تحسين جودة مياه الشرب في البلاد، بحسب ما نقله موقع "بي بي سي"، يوم الجمعة.
واعتبر فيسك الصحفي المتخصص في شؤون الشرق الاوسط ،أن وجود هذه اللقاءات على أجندة الحريري، لا يشير إلى أنه كان راغباً أو مخططاً لإعلان الاستقالة خلال أيام.
الكاتب البريطاني ذكر أيضاً بعض التفاصيل عما حدث مع الحريري عقب وصوله إلى السعودية، وقال إنه "عندما حطت طائرة الحريري في الرياض، كان أول ما شاهده عدد كبير من رجال الشرطة يحيطون بالطائرة، وعندما صعدوا على متنها كان أول ما فعلوه مصادرة هاتفه الجوال، وجميع أجهزة الاتصال التي بحوزة حرسه ومرافقيه، وهكذا تم إسكات الحريري"، حسبما قال فيسك.
وذكر السبب الذي دفع الحريري للسفر إلى السعودية، وقال إن الحريري تلقى اتصالاً هاتفياً من الرياض لدعوته بشكل عاجل للقاء الملك سلمان، وأضاف: "وحيث إن سعد الحريري كوالده الراحل رفيق الحريري يحمل الجنسية السعودية إضافة للجنسية اللبنانية، فقد انطلق الرجل فوراً نحو الرياض؛ فلا يمكنك أن ترفض طلب الملك لقاءك حتى لو كنت قد التقيته منذ أيام فقط".
ويختم فيسك مقاله بالإشارة إلى أن عائلة سعد الحريري بكاملها في الرياض حالياً، وقال: "لو أن الرجل عاد إلى بيروت فسيكون قد ترك زوجته وأبناءه رهائن في الرياض؛ لذلك فبعد أسبوع من هذه المسرحية الهزلية هناك مطالبات في بيروت بتولي شقيقه الأكبر بهاء الحريري منصب رئاسة الوزراء في لبنان"، وفق قوله.
ويتطابق الى حد بعيد ما اورده الكاتب البريطاني مع رواية صحيفة الاخبار اللبنانية التي نشرتها قبل اربعة ايام من الان،الا انه من المستبعد استناد الكاتب فيسك في روايته على الصحيفة حيث من المعروف في الاوساط الاعلامية امتلاك فيسك علاقات واسعة مع مصادر المعلومات وهو ما يضفي على اخباره وتحليلاته الكثير من المصداقية. 

ارسل تعلیقك

: : :

 

عدد التعلیقات: 0

جمیع التعلیقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن راي إدارة الموقع