فيسبوك فيسبوك
يوتيوب يوتيوب
تويتر تويتر
واتساب WhatsApp
انستقرام instagram
تيليجرام instagram
RSS instagram

حركة ، الحرية ، والتغيير ، اخبار ، حدث وتحليل ، من الصحافة ، الفكري السياسي ، وثائقيات ، دراسات

حركة الحرية والتغيير
الأحد 7/شعبان/1439 هـ 2018/04/22 م / آخر تحديث : 09:38 مكة المكرمة
آخر الاخبار قمة القدس في الظهران ... كان جدول أعمالها "إسرائيلي" بامتياز     السلطات السعودية تعلن إطلاق النار باتجاه طائرة دون طيار قرب القصور الملكية في منطقة الخزامي بالرياض     أنباء عن إطلاق نار بأحد القصور الملكية في الرياض ، ونقل الملك سلمان الى ملجا في القاعدة الجوية      كاتب سعودي مقرب من النظام يهنئ "إسرائيل" باحتلال فلسطين        النظام السعودي يفرض اللباس المحلي على المواطنين في مكة المكرمة     شروط الكردينال.. ماذا سيقدم “بن سلمان” للاعتذار إلى وفود المسيحيين؟!     أوروبا .. تحذيرات إنسانية حيال اليمن وصفقات مشبوهة مع السعودية     الأوروبية السعودية تحذيرات أممية من مواصلة الرياض انتهاكات حقوق الإنسان وأرهبة النشطاء     دول «التحالف» تتناهب النفط حضرموت وشبوة للإمارات والمهرة للسعودية     ابن سلمان عاجز عن تمويل مشاريعه المقترحة الضخمة !     8 ملايين يمني دخلوا مرحلة المجاعة.. موت بطيء تمارسه السعودية!!     أنباء عن استعانة السعودية بشركة إسرائيلية لمراقبة الحجاج     واشنطن تتهم الرياض بانتهاك حقوق الانسان على نطاق واسع     فؤاد إبراهيم: تصريح السفير البريطاني يشكل سابقة خطيرة وتدخلا سافرا !     المغامرة الأخيرة لـ"ابن سلمان"    

«نيوزويك»: «سعود الفيصل» مول إنتاج أفلام إباحية

التاریخ : 2018-04-13 09:07 PM
-
+
«نيوزويك»: «سعود الفيصل» مول إنتاج أفلام إباحية
  • ١٠٢٣
  • ٠




كشفت مجلة «نيوزويك» الأمريكية أن وزير الخارجية السعودي الراحل الأمير «سعود الفيصل»، مول أفلاما إباحية بطلتها امرأة مغربية كان على علاقة بها، وبطلها ممثل أفلام إباحية فرنسي مشهور.

وقدمت شركة فرنسية تدعى SARL Atyla، شكوى قضائية للمرة الأولى العام الماضي لكن الأدلة في القضية قُدمت إلى المحكمة العليا في غرب باريس، مطلع هذا الشهر.

وأوضحت المصادر ذاتها أن الأمير الراحل الذي شغل منصب وزير خارجية السعودية من 1975 إلى 2015، طلب إنتاج مواد إباحية واشترى شقة بالقرب من قوس النصر بالعاصمة الفرنسي باريس، حيث تصور الشركة أفلام جنسية فيها بطولة عشيقته المفضلة، حسب قولها.

وبحسب الدعوى القضائية، فإن الفيصل اعتاد على إرسال تعليمات حول ما يريد رؤيته في الأفلام إلى شركة أتيلا بالعاصمة الفرنسية، مضيفة أن الفواتير لم تدفع من قبل الأمير السعودي، ولذلك بدأت الشركة المنتجة للأفلام الإباحية بإجرائتها القانونية لتحصيل أموالها، وذلك بعد رفض أبناء الأمير الراحل مزاعم الشركة واستغلال والدهم للشقة لهذة الأسباب.

وتظهر أوراق المحكمة أن الشركة تريد ما يعادل 78 ألف جنيه إسترليني، فواتير غير مدفوعة التي كان يجب تسويتها من قبل شركة تدير ممتلكات مملوكة من قبل الأمير الفيصل الذي توفي في 9 يوليو/تموز 2015.

وقالت المجلة الأمريكية إن مدير الشركة، «مارك بولاي»، اتصل بأحد العاملين لدى العائلة المالكة السعودية، وهو «فرانسيسكو ساكوتو»، منذ عام 2011، وكذلك في يناير/كانون الثاني 2016 بشأن الحصول على المدفوعات المستحقة، لكنه لم يحصل على المال.

وتكشف أوراق القضية عن تواصل عبر البريد الإلكتروني بين مساعد الأمير الشخصي ومدير الشركة، وتتحدث المراسلات عن تفاصيل إنتاج أفلام إباحية مدتها 45 دقيقة.

وتضم الرسائل التي يعود تاريخها إلى عام 2011 عن التفاصيل التقنية للفيلم، مثل تاريخ ومواقع التصوير، والسيناريو، وتبدو للأمير الكلمة الأخيرة في الموافقة أو رفض محتوى المقاطع.

وكشفت المراسلات أيضاً عن تفاصيل الوضع الصحي للأمير وصورة لغرفة تصوير المشاهد الإباحية ونسخة من جواز سفر المرأة المغربية.

وأصبحت تفاصيل القضية معروفة قبل أيام قليلة فقط من زيارة ولي العهد الأمير «محمد بن سلمان» إلى فرنسا التي تستغرق 3 أيام، حيث وصل الأحد الماضي إلى باريس كجزءٍ من جولة عالمية للترويح لأجندته الثقافية، وفاز بالفعل بالتزام فرنسا بإنشاء «أوبرا» و«أوركسترا» وطنية في المملكة، كما تعهد بتقديم مشاركات وإرسال وفد إلى مهرجان كان السينمائي هذا العام.

المصدر | نيوزويك+ الخليج الج

ارسل تعلیقك

: : :

 

عدد التعلیقات: 0

جمیع التعلیقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن راي إدارة الموقع