فيسبوك فيسبوك
يوتيوب يوتيوب
تويتر تويتر
واتساب WhatsApp
انستقرام instagram
تيليجرام instagram
RSS instagram

حركة ، الحرية ، والتغيير ، اخبار ، حدث وتحليل ، من الصحافة ، الفكري السياسي ، وثائقيات ، دراسات

حركة الحرية والتغيير
السبت 30/صفر/1439 هـ 2017/11/18 م / آخر تحديث : 11:22 مكة المكرمة
آخر الاخبار مِن حكم العائلة إلى حكم الفردْ: ديكتاتور السـعوديّة     النخب الأميركية... بن سلمان طائش وآل سعود لن يصمدوا     وثيقة السفير الامريكي الى خارجية بلده حول القساد المالي      بعد تصدع مقوماته الأساسية....كيف سيكون مستقبل نظام آل سعود !؟     كاتب فلسطيني يحذر الاردن والفلسطينيين من الانجرار خلف مشاريع mbn     السعودية على بعد خطوات من التطبيع والاعتراف الرسمي بإسرائيل     صحيفة بريطانية: هذا ما سيفعله بن سلمان بالأمراء المعتقلين     تعرف على أبرز مطالب المناضلة نعيمة المطرود والتهم الموجهة إليها     فضيحة مزدوجة.. الإعلام السعودي يبدأ التطبيع مع إسرائيل     «جورج فريدمان»: ليلة الخناجر السعودية.. نهاية المملكة أم بداية جديدة؟     «بلومبيرغ»: السعودية لن تستطيع هزيمة حزب الله.. وهذه هي الأسباب     صحيفة أمريكية: «بن سلمان» رجل (إسرائيل) في السعودية     نظام آل سعود؛ فساد مدمر في كل المجالات     كاتب إسرائيلي: السعودية حلم الدولة اليهودية     خسارة سعودية في الأزمة اللبنانية بفضل ضغوط أوروبية    

وثيقة تكشف دعم محمد بن سلمان وولي عهد أبو ظبي للقاعدة و"داعش"

التاریخ : 2017-07-09 16:28:49
-
+
وثيقة تكشف دعم محمد بن سلمان وولي عهد أبو ظبي للقاعدة و"داعش"
  • ١٨٢٧
  • ٠

كشفت وثيقة مسربة من السفارة القطرية في واشنطن ومرسلة إلى وزير الخارجية القطري محمد بن عبد الرحمن آل ثاني بتاريخ 26 أكتوبر 2016؛ عن دعم نائب ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان وولي عهد أبوظبي محمد بن زايد لبعض الشخصيات البارزة في تنظيم القاعدة في جزيرة العرب.

ووفقا للوثيقة؛ فإن نائب وزير الخزانة الأمريكية لشؤون الإرهاب والمعلومات المالية أفاد بأن الأمير السعودي محمد بن سلمان وولي عهد أبوظبي محمد بن زايد كانا على تواصل دائم باليمنيين “علي أبكر الحسن” و” عبدالله فيصل الأهدل ” المدرجين ضمن قائمة العقوبات الأمريكية، لعلاقتهما الوثيقة بتنظيم القاعدة.

وتضمنت الوثيقة معلومات تفصيلية عن نشاطات كلا من: عبدالله بن فيصل الأهدل وعلي أبكر الحسن لدعم تنظيمي القاعدة وداعش، والتمويل المباشر الذي قدمه رئيس الاستخبارات السعودية خالد بن علي بن عبدالله الحميدان لعلي أبكر، وذلك لشراء عتاد مجهول وتقديمه إلى داعش.

وأعرب نائب الوزير عن قلقه من أن يقوم الأمير السعودي محمد بن سلمان بأعمال مع تنظيم القاعدة والجماعات المتطرفة الأخرى دون التنسيق مع الأمريكان، كما أعرب نائب الوزير عن استياء الولايات المتحدة الأمريكية بشأن تمدد وتوسع القاعدة في اليمن والدول المجاورة.

















ارسل تعلیقك

: : :

 

عدد التعلیقات: 0

جمیع التعلیقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن راي إدارة الموقع